لقاء مع قياديين في القامشلي والحريري يؤكد أن الكُرد يعملون بشكل ممتاز داخل هيئة التفاوض

WhatsApp-Image-2017-11-29-at-8.16.58-PM-1.jpeg

عقد رئيس هيئة التفاوض السورية نصر الحريري برفقة عدد من أعضاء الهيئة، اجتماعاً عبر دائرة تلفزيونية مغلقة، مع عضو الأمانة العامة للمجلس الوطني الكردي نعمت داوود، ورئيس المجالس المحلية لمجلس الوطني الكردي محسن ظاهر، مساء اليوم الأربعاء.

وقال الحريري خلال اللقاء إننا “نأمل أن نلتقي بكم في مدينة القامشلي ومحافظة الحسكة وفي كل المدن والبلدات السورية بعد تحقيق حل سياسي يلبي تطلعات الشعب السوري بنيل الحرية والكرامة”، وأضاف أن “الكرد في الهيئة والوفد يعملون بشكل ممتاز وهم خير من يمثلكم وأننا نعمل معهم بشكل تام”، مشدداً أنه “أصبح اليوم لدينا وفد واحد يمثل كل أطياف المعارضة السورية”.

ولفت إلى أن هيئة التفاوض تسعى إلى مفاوضات مباشرة وجدية مع النظام هدفها تطبيق بيان جنيف١ والقرارين ٢١١٨ و٢٢٥٤، مطالباً الأمم المتحدة أن تثبت جديتها من خلال عقد مثل تلك المفاوضات.

وذكر الحريري أن الهيئة “قامت بتواصلات مهمة لدفع العملية السياسية ومنع اللجوء إلى مسارات بديلة”، وقال: “نريد انتقال سياسي يفضي إلى عملية دستورية يليها انتخابات وفق دستور جديد”.

فيما أكد عضو الأمانة العامة للمجلس الوطني الكردي نعمت داوود، أنهم “راضين عن بيان مؤتمر الرياض ٢”، واعتبره أنه “يعبر عن كل السوريين”.

وأضاف أن “أهلنا ينتظرون نجاحات مهمة في مفاوضات جنيف الجارية”، لافتاً إلى أن النظام سيخلق العراقيل ويحاول التسويف لزيادة معاناة شعبنا، متمنياً أن تستمر الوحدة في وفد المعارضة السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

eleven − three =

 

Top