حلفاء نظام الأسد يقصفون اللطامنة بـ 100 صاروخ خلال 10 دقائق

3075853695-crop.jpg

تعرضت مدينة اللطامنة في ريف حلب الشمالي يوم أمس الأربعاء إلى غارات جوية روسية في أعنف قصف جوي ومدفعي تشهده المدينة، استشهد على اثرها مدني وأصيب آخرون بجروح.

وذكر نشطاء في المدينة أن المقاتلات الحربية الروسية قصفت اللطامنة بعدة غارات بالصواريخ شديدة الانفجار والقنابل الفراغية والعنقودية، ترافقت الغارات مع استهداف الحواجز للمدينة بأكثر من 100 صاروخ خلال مدة لا تتجاوز عشر دقائق.

وأفاد مراسل بلدي نيوز في حماة، أن الطيران الحربي الروسي شن غارات جوية بالصواريخ شديدة الانفجار على مدينة مورك، ما أدى لاستشهاد مدني وإصابة آخرين بجروح.

ورداً على استهداف المدنيين في المناطق المحررة، قصفت مدفعية فصيل “جيش العزة” تجمعات ميليشيا “الدفاع الوطني” والشبيحة في مدينة محردة، محققين إصابات مباشرة في صفوفهم.

يذكر أن الريف المحرر في محافظة حماة يتعرض لحملة جوية مكثفة وممنهجة من الطيران الحربي الروسي وكذلك من طيران نظام الأسد، بهدف تهجير من تبقى من المدنيين وتدمير المزيد من البنية التحتية والمباني السكنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

13 + 10 =

 

Top