الهيئة السياسية للائتلاف تبحث آخر التطورات الميدانية في القلمون الشرقي

الهيئة-السياسية-للائتلاف-تبحث-آخر-التطورات-الميدانية-في-القلمون-الشرقي.jpg

آخر التطورات الميدانية في القلمون الشرقي

عقدت الهيئة السياسية للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة اليوم الثلاثاء، اجتماعاً مع الفعاليات الثورية في القلمون الشرقي لاستعراض آخر التطورات الميدانية في مناطق القلمون الشرقي  بالإضافة إلى الإطلاع على الواقع الإداري والخدمي في المنطقة.

ودار حديث بين أعضاء الهيئة السياسية للائتلاف و عدد من الفعاليات الثورية في القلمون الشرقي في الاجتماع الذي نسقه فريق “تطورات جنيف” عن أبرز  التحديات التي تواجه المجالس المحلية إلى جانب الواقع المعيشي في البلدات وأهم ما يعانيه الأهالي خصوصاً بعد توافد النازحين من المدن المجاورة للغوطة الشرقية.

وأطلع عضو الهيئة السياسية رياض الحسن على آخر المستجدات الحل السياسي في سوريا مؤكداً أن المعارضة مستمرة في إيجاد حل يقضي بإنهاء معاناة الشعب السوري  من قصف وتهجير وذلك من خلال التواصل مع المنظمات الدولية وعقد اللقاءات المستمرة مع السفراء الدوليين ومجلس الأمن.

هذا وقد شهدت مواقع فصائل ‏المعارضة في القلمون الشرقي بريف دمشق، في الآونة الأخيرة قصفاً متبادلاً مع نظام الأسد، والذي استهدفت مقاتلاته بعدّة غارات جوّية مواقع المعارضة في منطقتي “الجبل الشرقي والبتراء” ترافق ذلك مع قصف مدفعي وصاروخي من مواقعه في اللواء 21 واللواء 80 بشكل مكثف ، في حين استهدفت الفصائل بنفس التوقيت مطار الضمير العسكري الذي أصبح قاعدة روسيّة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

3 × 3 =

 
Top