المندوبة البريطانية :”على روسيا أن تعود إلى حظيرة المجتمع الدولي”

المندوبة-البريطانية-الدائمة-لدى-الأمم-المتحدة،-كارين-بيرس.jpg

المندوبة البريطانية الدائمة لدى الأمم المتحدة، كارين بيرس

تعليقاً على استخدام موسكو 6 مرات حق النقض (الفيتو) على مشروع قرارات في مجلس الأمن متعلقة باستخدام النظام السوري للأسلحة الكيميائية ،أعربت المندوبة البريطانية الدائمة لدى الأمم المتحدة، كارين بيرس، عن رغبة بلادها لعودة روسيا إلى “الحظيرة الدولية” فيما يتعلق بالأزمة السورية.

وفي لقاء مع قناة “فوكس نيوز” الأمريكية، قالت بيرس، “نتطلع في هذه المرحلة إلى عودة الروس إلى حظيرة المجتمع الدولي والمساعدة في حل هذا النزاع”.

وأضافت: “روسيا واحدة من الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن وتتحمل مسؤولية خاصة، لكنها تعيق الأمم المتحدة والغرب عن حل تلك المشكلة (الأزمة السورية)”. وفقاً لما نقلته وكالة الأناضول”.
كذلك دعت بيرس روسيا إلى العودة إلى الحظيرة الدولية استناداً إلى دورها السابق في “تمرير القرار الذي طالب سوريا بالتخلي عن أسلحتها الكيميائية عام 2013”.

الجدير بالذكر أن موسكو استخدمت حق النقض الفيتو 6 مرات كان أخرها في 10 أبريل/ نيسان الجاري، ضد مشروع قرار أمريكي يطالب بتشكيل لجنة تحقيق جديدة لتحديد المسؤولية عن هجمات بالأسلحة الكيميائية في سوريا (بعد تنفيذ الهجمة الكيميائية في دوما بريف دمشق).

وشنت واشنطن وباريس ولندن، فجر السبت ضربة عسكرية ثلاثية على أهداف تابعة للنظام السوري.رداً على مقتل 78 مدنيًا على الأقل وإصابة مئات، السبت الماضي، جراء هجوم كيميائي نفذه النظام السوري على مدينة دوما، في الغوطة الشرقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

واحد × 1 =

 
Top