جعجع: عودة حزب الله من سورية باتت قريبة ونظام الأسد بحكم المنتهي

asg2.jpg

كشف رئيس حزب القوات اللبنانية، سمير جعجع، في مقابلة مع صحيفة المدن اللبنانية يوم أمس الأحد، عن أن عودة حزب الله اللبناني من سورية باتت قريبة، وهو ما ستشهده الأيام المقبلة حسب قوله.

وقال جعجع إن عودة حزب الله لن يكون لها أي انعكاسات على الداخل اللبناني، مضيفاً حتى لو ادعى حزب الله الانتصار، فالواقع على الأرض معروف، وبالتالي لن يحصل على مكافآت.

وبخصوص إمكانية التطبيع مع نظام الأسد قال جعجع: لم يعد هناك نظام في سورية، مستطرداً “نحن نريد التطبيع وإصلاح العلاقة مع كل سورية، وليس مع فئة واحدة من الشعب السوري.

ورأى جعجع أن مَن يظنّ بأن المجتمع الدولي أو الولايات المتحدة أو أي قوة أخرى، مستعدة للقبول ببقاء الأسد، فهو مخطئ تمامًا ولا يعرف حقيقة المواقف.

وشدّد جعجع على أن “النظام انتهى ولا رجعة له، وما تبقى منه صورة فقط بسبب عدم وجود أي طرف بديل، منوهاً أن أي حلّ سياسي سيقود إلى تغيير جذري”، مشدداً على أنه لا يمكن لأي طرف في العالم القبول بإعادة تعويم نظام الأسد.

وأشار جعجع إلى أنه من المتوقع جداً أن يعود حزب الله أكثر تواضعًا بعد ما جرى معه، لافتاً إلى أنه يجري تحولًا مفصليًا في تاريخه من خلال دخوله في صلب المعادلة الداخلية بكل تفاصيلها، من طرح عناوين متعددة كمكافحة الفساد وغيرها.

هذا وجاء تصريح رئيس القوات اللبنانية سمير جعجع تزامناً مع نية روسيا تحجيم دور حزب الله في سورية، وإجباره على الخروج من جميع مواقعه في سورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تسعة عشر + ثلاثة =

 
Top